أحيت جمعية النجدة الاجتماعية وجمعية التضامن للتنمية الاجتماعية والثقافية الذكرى الـ71 ليوم النكبة المشؤوم، وذلك أمام مكتب مدير خدمات الأنروا في مخيم البص بحضور حشد واسع من سكان المخيم أطفالاً ونساءً و شيوخاً   تأكيداً على حقهم بالعودة وفقاً للقرار الأممي ١٩٤ .

وقد ألقت السيدة نجوى شنار كلمة أكدت خلالها على انه بالرغم من مرور 71 عاماً على النكبة الى ان العنوان الأساسي في أزقة المخيمات وفي وجدان اللاجئين الفلسطينيين هو التمسك بفلسطين وبتاريخها وحاضرها ومستقبلها، بأرضها وتراثها وحضارتها.

ولفتت شنار الى أن ذكرى النكبة هي مناسبة يستحضر فيها الملايين من أبناء الشعب الفلسطيني ذكرى هجرتهم القسرية من بلادهم، مشددة على تمسك الشعب الفلسطيني بحق العودة.