استَقبَلَت جمعية النّجدة الإجتماعيّة في مركز التربية والدعم النفس- اجتماعي بمخيم البداوي وفد من الوكالة السويسرية للتنمية والتعاون، وقد ضم الوفد المدير العام للوكالة السويسرية للتنمية والتعاون السفير مانويل ساغر والسيدة نتالي شوارد- رئيسة قسم الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، والسيد فيليب ساس – رئيس الأركان للتعاون الجنوبي، وجانا زمب -السكرتير الأول ونائب رئيس مكتب التعاون السويسري ، سفارة سويسرا في لبنان، كريستيل مُسَلِم – مسؤولة البرنامج الوطني (الحماية)، سفارة سويسرا في لبنان وأعضاء آخرون من السفارة السويسرية في بيروت، وذلك بحضور المديرة التنفيذية لجمعية النجدة الاجتماعية السيدة ليلى العلي ومسؤولة مشروع التربية والتدعيم النفس – اجتماعي السيدة انتصار أبو سالم.

تخلل الزيارة لقاء مع المديرة التنفيذية  لجمعية النجدة الإجتماعيّة الجمعية  وأهدافها وبرامجها والخدمات التي تقدمها وتستجيب من خلالها لإحتياجات المجتمع المحلي في المخيمات، كما وتطرقت في الحديث الى العمل مع الأطفال في مراكز التدعيم النفسي وأهميته.

كما وأشارت العلي الى عمل جمعية النجدة الاجتماعية مع النساء وتمكينهم على المستويات الاجتماعية والاقتصادية والنفسية والحقوقية، لافتة الى أهمية الأهداف التي يتم تحقيقها من خلال المبادرات واللجان الخاصة بالنساء .

وبعدها قدّمت منسقة فرع البداوي نبذة عن برامج الجمعية والخدمات والأنشطة التي تقدمها الجمعية في مخيم البداوي وانعكاساتها على المجتمع المحلي.

ثم جال الوفد على صفوف الأطفال وتعرفوا على الأنشطة التي يشاركون فيها والتي تتمحور أهدافها الأساسية حول تعزيز المساواة بين الجنسين، الأدوار الجندرية، الحماية من المخاطر والتوعية حول الحقوق.