بدعوة من الإئتلاف اللبناني الفلسطيني لحملة حق العمل للاجئين الفلسطينيين في لبنان، عقد ملتقى حواري حول حق العملفي قاعة جمعية النجدة الاجتماعية في سعدنايل، بحضور عدد من الشخصيات السياسية والدينية والاجتماعية وممثلين وممثلات عن الأندية والجمعيات واللجان الشعبية والأهلية والمجالس البلدية وعن الأحزاب اللبنانية والفلسطينية والإعلامي الدكتور كريم العبد .

أدارت الجلسة الناشطة الحقوقية المحامية منار زعيتر، التي أوضحت واقع الحرمان الذي يعيشه اللاجئ الفلسطيني في لبنان في ظل حرمانه من أبسط حقوقه الإنسانية وفي مقدمتها حق العمل، كما وتخلل الجلسة عرض تقرير مصور يعكس واقع الخريجين والخريجات من اللاجئين الفلسطينيين في لبنان.

كلمة الإئتلاف ألقتها منسقة الحملة في البقاع السيدة ليلى سعيد أكدّت خلالها على حق الفلسطينيين بالعمل وفقاً للأعراف والقوانين التي تنص عليها شرائع حقوق الإنسان، وقد طالبت الكتل النيابية اللبنانية العمل من أجل تعديل القوانين التي تشّكل عائقاً والتي صدرت عن مجلس النواب اللبناني في العام ٢٠١٠ والتي تناقض بعضها وغير قابلة للتطبيق.