ان الهدف العام لبرنامج المناصرة ومحاوره هو تعزيز قيم وممارسات حقوق الإنسان الشمولية للاجئين الفلسطينيين نساءاً ورجالاً في لبنان.

يتم إستخدام إستراتيجيات التحشيد، التعبئة والمرافعة في برامج ومشاريع المناصرة المختلفة. يركز هذا البرنامج على الحقوق الوطنية والإنسانية للاجئين الفلسطينيين في لبنان. يستند محور الحقوق الوطنية الى قرار الجمعية العامة للأمم المتحدة رقم 194 بما في ذلك حق العودة، والتطبيق الكامل لولاية ومسؤوليات الأونروا. ويهدف، على المدى القصير، إلى تحسين السياسات والممارسات والقوانين التمييزية التي تنتهك الحقوق الإنسانية  للاجئين/ات الفلسطينيين في لبنان.

ففي ظل إستمرار حالة اللجوء والتهجير والإبقاء على حالة التمييز التي تمارس ضد اللاجئين واللاجئات الفلسطينيات، وبشكل خاص التمييز الإقتصادي والإجتماعي من خلال وضع قيود تعيق عمل اللاجئين واللاجئات في غالبية المهن و/أو حظر ممارستهم لـ36 مهنة بموجب نصوص قانونية وتنظيمية، وحرمانهم/ن بالتالي من الحماية الإجتماعية، كما حرمانهم/ن من حق الملكية العقارية وتحسين بيئة والسكن في المخيمات لتصبح مكاناً لائقاً للإقامة اللائقة، ومع إستمرار تردي وتقليص خدمات وموازنات وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطيين/أونروا، يعمل البرنامج من أجل:

  1. تقوية الدعم الفلسطيني، اللبناني، الإقليمي والدولي لتطبيق حق عودة اللاجئين الفلسطينيين إلى ديارهم وفقاً لقرار الجمعية العامة للأمم المتحدة 194.
  2. توسيع الشراكات، التنسيق والتشبيك لتعديل القوانين التمييزية ضد اللاجئين الفلسطينيين في لبنان.
  3. تقوية دور المجتمع المدني من أجل برامج نوعية وشمولية من قبل الأونروا.

يقوم برنامج المناصرة ويستند على المقاربات الإنسانية والمواثيق والمعاهدات والإتفاقيات الدولية والإقليمية الخاصة بحقوق الإنسان، اللاجئين، المرأة والطفل، وفي مقدمتها: “الإعلان العالمي لحقوق الإنسان “، العهدين الدوليين، إتفاقية القضاء على كافة أشكال التمييز ضد النساء، “خطة عمل إسطنبول”، إتفاقية حقوق الطفل، الخ.

يعمل برنامج المناصرة على ثلاثة محاور هي:

    1. حق عودة اللاجئين:
    2. الحقوق الإنسانية والإجتماعية للاجئ الفلسطيني في لبنان:
    3. وكالة الغوث/ أونروا وخدماتها

ويقوم البرنامج  ونشاطاته تعبئة المجتمعات المحلية، الفلسطينية واللبنانية، الإقليمية والدولية وتحشيدها  للمشاركة في أنشطة المناصرة والحملات المختلفة، بما في ذلك في نشاطات وفعاليات المسارح التفاعلية والندوات والورشات التي تهدف الى رفع مستوى الوعي بالحقوق والقوانين. ويمكن القول من أبرز حملات برنامج المناصرة هي “حملة حق العمل للاجئين الفلسطينيين” التي إستندت إلى نتائج توصيات دراستين حول أثر برامج القروض الصغيرة والتدريب المهني والتي رأت أنه يجب العمل على تقديم المهارات والفرص التي تؤدي إلى تمكين النساء الفلسطينيات في لبنان والتحشيد والمرافعة من أجل منحهن الحق في  ممارسة العمل دون قيود ومن خلال إلغاء القوانين والإجراءات التمييزية من قبل الدولة اللبنانية تجاه اللاجئين الفلسطينيين وتطبيق  مبدأ المعاملة بالمثل، ما يؤدي الى تمكين النساء وتحسين المستوى المعيشي والإقتصادي  للمجتمع الفلسطيني في لبنان.

وعلى مستوى العلاقة مع صانعي القرار الدوليين، الإقليميين، المحليين، والوطنيين، يعمل البرنامج على عقد الإجتماعات وطاولات الحوار والورشات مع السفارات، وكالات الأمم المتحدة، الأحزاب اللبنانية والفصائل الفلسطينية وصنّاع القرار.ويتم استخدام مواقع وأدوات التواصل الإجتماعي المختلفة للقيام بتعبئة جماهيرية ومع الشركاء والمنظمات الإقليمية والدولية.