الإئتلاف الفلسطيني العالمي لحق العودة هو إطار أهلي مؤسساتي يضم جمعيات واتحادات ونقابات ولجان ضمن إطاره الائتلافي. ويعمل في مجال الدفاع عن حقوق اللاجئين الفلسطينيين وقضاياهم وفي المقدمة منها حقهم في العودة. يعمل الإئتلاف في كل أنحاء العالم في الأوساط الفلسطينية والعربية والدولية، ومقره الرئيسي في القدس/فلسطين.

أهداف الإئتلاف:

يهدف الائتلاف الفلسطيني العالمي لحق العودة إلى الدفاع عن حق العودة للاجئين والمهجرّين الفلسطينيين إلى بيوتهم الأصلية على أساس مبادئ الحق والعدل المطلقين، ومبادئ القانون الدولي، وقرارات الأمم المتحدة ذات الصلة، وفي المقدمة منها قرار الجمعية العامة للأمم المتحدة رقم 194 الصادر في 11 كانون الأول/ ديسمبر 1948 ، ويسعى الإئتلاف إلى تحقيق ذلك من خلال:

  1. حماية وتجذير حقوق اللاجئين في مواجهة التهميش الاقتصادي والاجتماعي والسياسي .
  2. التصدي لكافة المبادرات ومحاولات الالتفاف على حق العودة وطمس الهوية الوطنية للشعب الفلسطيني.
  3. تعزيز وحدة قضية اللاجئين بوصفها قضية وطنية جامعة للشعب الفلسطيني في فلسطين التاريخية وفي الشتات والمنافي.
  4. تقوية المؤسسات والهيئات العاملة في أوساط اللاجئين للوصول إلى بنية مجتمعية صلبة قادرة على الدفاع عن حقوق اللاجئين وفي المقدمة منها حق العودة.
  5. العمل مع الجهات المعنية من أجل توفير الحماية الدولية المؤقتة للاجئين الفلسطينيين في كافة أماكن تواجدهم.
  6. العمل بإتجاه تدعيم حملات شعبية دولية لفرض عقوبات على إسرائيل ومقاطعتها حتى تستجيب لقرارات الشرعية الدولية والاعتراف والتنفيذ الكامل لحقوق اللاجئين ( حق العودة، إستعادة الممتلكات، والتعويض).
  7. التصدي لكافة المبادرات الساعية إلى التخلي عن حق العودة بوصفه حقاً أساسياً من حقوق الإنسان وحقاً فردياً وجماعياً غير قابل للتنازل أو الإنابة أو الاستفتاء.
  8. دعوة الجهات المعنية ( وكالة الغوث وتشغيل اللاجئين – الأنروا، ومفوضية الأمم المتحدة العليا لشؤون اللاجئين، والدول العربية المضيفة، وغيرها) للقيام بواجباتها تجاه حقوق اللاجئين الفلسطينيين.
  9. التصدي لمشاريع ومخططات توطين اللاجئين الفلسطينيين الهادفة إلى التخلي عن حق عودتهم إلى بيوتهم الأصلية.


الأحكام الأساسية للإئتلاف:

  1. قضية اللاجئين وحدة واحدة لا تتجزأ في مختلف مناطق وجود اللاجئين الفلسطينيين.
  2. حق العودة للاجئين الفلسطينيين إلى بيوتهم وممتلكاتهم الأصلية التي هجروا منها في العام 1948، هو حق طبيعي مقدس كفلته شرعة حقوق الإنسان وكافة المواثيق والمعاهدات الدولية ذات الصلة التي استند إليها قرار الجمعية العامة للأمم المتحدة رقم 194.
  3. حق العودة جزء لا يتجزأ من حقوق اللاجئين الفلسطينيين عامة ( ومنها الحماية واستعادة الممتلكات والتعويض ) والتي هي بدورها جزء لا يتجزأ من الحقوق الوطنية الثابتة للشعب الفلسطيني غير القابلة للتصرف.
  4. حق العودة يرتبط ارتباطاً وثيقاً بحق تقرير المصير، وبهذا المعنى تصبح العودة شرطاً مسبقاً لحق تقرير المصير، كما يكتسب هذا الحق بعداً جماعياً وليس فردياً فحسب.
  5. الائتلاف الفلسطيني العالمي لحق العودة هو هيئة شعبية مستقلة، تعبر عن مصالح اللاجئين وفي المقدمة منها حقهم في العودة إلى بيوتهم الأصلية، ولا يسعى الائتلاف إلى التمثيل السياسي، انطلاقاً من أن منظمة التحرير الفلسطينية هي الممثل الشرعي والوحيد للشعب الفلسطيني.
  6. الائتلاف الفلسطيني العالمي لحق العودة هو رافد من روافد حركة العودة، ويسعى إلى التكامل والتعاون والتنسيق مع الروافد الأخرى لهذه الحركة التي لا تتناقض مع أهداف الائتلاف.